تصفيات الأولمبياد.. سيدات المغرب على بعد خطوة من الدور الأخير

أنهى المنتخب الوطني المغربي النسوي، مساء أمس الثلاثاء 27 فبراير 2024، تحضيراته لمباراة إياب الدور قبل النهائي، من تصفيات الألعاب الاولمبية، المنطقة الافريقية، وستجمعه بنظيره التونسي، مساء اليوم الأربعاء 28 فبراير، انطلاقا من الساعة السابعة، بملعب مولاي الحسن بالرباط.

وتحتاج اللبؤات للفوز أو التعادل، في مباراة الليلة من أجل كسب بلوغ الدور الاقصائي الرابع، علما أنهن فزن ذهابا في تونس بهدفين لواحد.

ويشار إلى أن أفضلية الهدف خارج الميدان لا تطبق بتصفيات الألعاب الأولمبية.

وفي حالة انتهاء المباريات بالتعادل في مجموع مواجهتي الذهاب والإياب، يتم اللجوء إلى شوطين إضافيين، وبعدها ركلات الترجيح.
وفي حالة استمرار التعادل يلجأ المنتخبان إلى الركلات الترجيحية.

و تراود زميلات العميدة شباك، الرغبة في تجاوز المنتخب التونسي، و انتظار الخصم المقبل، من أجل كتابة تاريخ جديد لكرة القدم النسوية الوطنية أولمبيا، بعد مشاركة متميزة بنهائيات كأس العالم.

وقال خورخي فيلدا، المدرب الإسباني للمنتخب المغربي، بعد حصة أمس، إن الوجود ضمن أفضل أربعة منتخبات إفريقية في الدور الأخير سيشكل نجاحا كبيرا بالنسبة للمنتخب الوطني، الذي سيسعى جاهدا إلى حجز بطاقة التأهل لهذا الحدث الرياضي العالمي.

وسيتم التعرف على ممثلي إفريقيا في أولمبياد باريس في ختام الجولة الرابعة والأخيرة (من 1 إلى 9 أبريل).

يذكر أن منتخبي نيجيريا وجنوب إفريقيا، بلغا الدور الرابع وسيتواجهان فيما بينهما، من أجل بطاقة مشاركة في الأولمبياد.

 

مواضيع ذات صلة

06 يوليو 2024 - 19:00

تأهبا لمونديال السيدات.. 29 لاعبة مغربية لمواجهة فنزويلا والنمسا وديا

18 يونيو 2024 - 16:00

رأي.. ماذا بعد إقصاء الفتيات من تصفيات مونديال دومنيكان؟

09 يونيو 2024 - 19:00

تصفيات المونديال النسوي 2024.. مدرب فتيات المغرب يبرر الهزيمة أمام زامبيا

08 يونيو 2024 - 23:00

تصفيات المونديال.. فتيات المغربي تنهزمن أمام فتيات زامبيا

23 مايو 2024 - 23:00

المنتخب النسوي.. 26 لاعبة لخوض وديتين أمام كونغو الديمقراطية

15 مايو 2024 - 13:08

تصفيات مونديال الفتيات.. بعثة المغرب تسافر إلى الجزائر تأهبا لمواجهة الإياب

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.