الاتحاد الإسباني يقيل متورطين في تحقيقات الفساد

أقال الاتحاد الإسباني لكرة القدم العديد من المديرين المرتبطين بتحقيقات فساد، وذلك وفق ما أعلن الخميس 21 مارس 2024.

وكتب الاتحاد في بيان إنه “فتح إجراءات تأديبية” ضد مدير الخدمات القانونية بيدرو غونساليس سيغورا ومدير الموارد البشرية خوسيه خافيير خيمينيس وأقالهما، وكلاهما تم اعتقالهما، الأربعاء، عقب مداهمة الشرطة مقر الاتحاد ومواقع عدة في إطار تحقيق في مزاعم فساد وجرائم متنوعة، وفق ما علمت وكالة فرانس برس من مصادر قضائية.

وأضاف الاتحاد الإسباني أيضا إنه أنهى عقد ا مع شركة “جاي سي ليغال”، وهي شركة المحاماة التابعة لتوماس غونساليس كويتو، الذي تم اعتقاله أيضا كجزء من تحقيق محكمة إسبانية في مزاعم الفساد والإدارة الاحتيالية وغسل الأموال.

وفتشت الشرطة مقر الاتحاد على مشارف مدريد الأربعاء، إلى جانب ممتلكات الرئيس السابق لويس روبياليس في غرناطة.

وكانت عدة صحف إسبانية توقعت أن مثل هذه الفضائح قد تقلل من فرص إسبانيا في سباقها مع المغرب لنيل شرف تنظيم المباراة النهائية لكأس العالم 2030.

 

مواضيع ذات صلة

17 يوليو 2024 - 13:00

مدرب الوداد رولاني موكوينا يؤكد مغادرة أبو الفتح

17 يوليو 2024 - 12:53

وضعية زينباور تحير الرجاويين واعتقال بودريقة قبل لقائه يزيدها غموضا

17 يوليو 2024 - 00:00

إيقاف رئيس الاتحاد الاسباني بيدرو روشا لعامين

16 يوليو 2024 - 19:00

السومة يحفز حمد الله للاستمرار في الدوري السعودي

16 يوليو 2024 - 12:00

رأي.. لماذا لا تستفيد الدار البيضاء من تجربة الرباط؟

16 يوليو 2024 - 11:46

خطأ من رئاسة المكتب المديري لنادي الوداد يثير ضجة

التعليقات 0

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

من شروط النشر :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.